علماء .. ابتكار “بيجامة ذكية” كطبيب مناوب مزودة بأجهزة الكترونية

تمكن علماء أميركيون من ابتكار أول “بيجامة ذكية” مزودة بأجهزة إلكترونية من أجل الحفاظ على الصحة العامة للشخص ومراقبته خلال نومه، لتكون بمثابة “طبيب مناوب” يظل مع المريض خلال الليل مع إمكانية استخدامها بطبيعة الحال من قبل عموم الناس غير المرضى.

في التفاصيل، أنتج علماء وباحثون في جامعة “ماساتشوستس” الأميركية “بيجامة” مزودة بعدد من الأجهزة الإلكترونية التي تعمل طوال الليل على مراقبة حركة القلب ونبضاته، وكذلك متابعة التنفس بالنسبة للشخص الذي يرتديها، في الوقت الذي لا يشعر فيه الشخص بأي إزعاج من جراء ارتدائها.

وقال الباحثون الذين تمكنوا من إنتاجها إنها “عبارة عن بيجامة عادية وتقليدية لكنها مزودة بتكنولوجيا تقوم بمراقبة الوضع الصحي لمرتديها”، وذلك بحسب ما نقلت جريدة “ديلي ميل” البريطانية في تقرير لها اطلعت عليه “العربية.نت”.

كذلك أكدت الصحيفة البريطانية أن البيجامة المبتكرة سوف يتم عرضها في مؤتمر طبي دولي يُعقد في لندن خلال الأيام القليلة المقبلة، أما التفاصيل الكاملة عن هذه البيجامة فسوف يتم نشرها لاحقاً من قبل الباحثين في دورية علمية متخصصة في التكنولوجيا القابلة للارتداء والأجهزة القابلة للتنقل.

دون الشعور بوجود أجهزة

بدوره، قال البروفيسور تريشا أندرو، أحد القائمين على هذا الابتكار، إن “التحدي الذي واجهناه كان يتمثل في كيفية الحصول على إشارات مفيدة دون تغيير جماليات الرداء ودون الشعور بوجود أجهزة”.

وفي حال نجحت التجارب الجارية على هذه البيجامة فإنها سوف تحدث تغييراً مهماً بالنسبة للكثير من المرضى، كما ستحافظ على صحة غير المرضى أيضاً من خلال مراقبتهم، كما أنها ستكون مناسبة جداً لمرضى القلب وضغط الدم ومشاكل الشرايين، إضافة إلى الذين يعانون من انقطاع التنفس أو الاضطراب في التنفس خلال النوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.