صينيون يبتكرون حبرا لطباعة رسائل لا ترى بالعين المجردة

ابتكر علماء صينيون حبرا غير مرئي للعين المجردة لإخفاء المعلومات القيّمة عن الجهات غير المرغوب فيها.
ويمكن طباعة النظام المعتمد على الماء، في ثوان، وبعد قراءته تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية، يمكن محو ما كتب باستخدام مجفف الشعر لوقت قصير، بتسخين الورقة لمدة لا تتجاوز 30 ثانية.
Video Player
وتتم طباعة الرسائل بواسطة طابعة نافثة للماء، على ورق مطلي بطبقة من المنغنيز، وغير مرئية للعين المجردة، لكن يمكن الكشف عنها تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية بطول موجي يبلغ 254 نانومتر.
ويقول الباحث الرئيسي في الدراسة، تشيانغ تشاو، من جامعة نانجينغ: “إن أمن المعلومات موضوع يهتم به الناس بشكل كبير، لا سيما في المجالين الاقتصادي والاجتماعي، لذلك، فإن الغرض الرئيسي من عملنا هو توفير حل آمن وعملي”.
ويعد أمن المستندات ذا أهمية قصوى للحكومات والشركات في جميع أنحاء العالم، وقد يكون الحبر غير المرئي البسيط مفيدا للغاية في هذا المجال.
ويشير الباحثون أيضا إلى أن التكنولوجيا الجديدة صديقة للبيئة، حيث يمكن إعادة استخدام الورقة الواحدة نحو 30 مرة، حيث أن ميزة القدرة على إعادة الكتابة بالورق نفسه، يقلل بشكل كبير من تكاليف الطباعة، نظرا لأن تكلفة الطباعة الواحدة تقدر بـ0.014 يوان (0.002 دولار).
يشار إلى أن معظم الأحبار الفلورية المتواجدة بالأسواق، والمستخدمة لتسجيل المعلومات السرية، غير صديقة للبيئة، ولا يمكن محوها، والورقة بذلك، ليست سوى وسيلة تسجيل يمكن التخلص منها.
ويعمل العلماء الآن على تحسين طريقة الطباعة الجديدة، حيث يقول تشاو إن هناك حاجة للتأكد من أنها غير سامة وذات أضرار منخفضة على جسم الإنسان.
المصدر: ديلي ميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.