التعرق الزائد أو “فرط التعرق”والاحراج في الصيف

مع اقتراب فصل الصيف، تحدث تغييرات في الجسم مع ارتفاع درجة الحرارة وما ينتج عنها من التعرق الزائد لدى البعض بشكل ملحوظ.
ما هو التعرق الزائد أو “فرط التعرق”؟
التعرق الزائد يحدث عندما تعرق أكثر مما تتوقع وفقاً لدرجة الحرارة المحيطة أو مستوى نشاطك أو إجهادك، وفق موقع Daily Medical Info.
ويمكن أن يسبب التعرق المفرط توقف الأنشطة اليومية والقلق والمشكلات الاجتماعية أو الإحراج لدى البعض، كما يمكن أن يؤثر على جسمك بالكامل أو على مناطق معينة فقط، خاصة باطن اليد أو باطن القدم أو الإبطين أو الوجه.
أسباب التعرق الزائد
إذا لم يكن للتعرق الشديد سبب طبي، فيطلق عليه اسم فرط التعرق الأساسي أو الأولي، وذلك عندما تصبح الأعصاب المسؤولة عن تحفيز الغدد العرقية مفرطة النشاط وتسبب مزيد من التعرق الزائد حتى عندما لا تكون هناك حاجة إليها. وقد يكون فرط التعرق الأولي وراثياً على الأقل.
لكن في حال كان التعرق الزائد يعود لسبب طبي، فهنا يطلق عليه اسم فرط التعرق الثانوي. أما أهم الأسباب الطبية التي قد تكون وراء هذه الحالة هي: نقص السكر في الدم – التهاب بطانة القلب الداخلية – حمى نتيجة سبب غير معروف – النوبة القلبية – الإنهاك الحراري – فيروس نقص المناعة البشرية/ الإيدز – الضغط العصبي – سن اليأس – مرض السكر – السرطان – الملاريا

  • الآثار الجانبية لبضع الأدوية – السمنة
  • فرط نشاط الغدة الدرقية – بعض حاصرات بيتا ومضادات الاكتئاب
    متى يجب استشارة الطبيب؟
    اطلب عناية طبية فورية إذا وجدت أن حالة التعرق الزائد مصحوبة بقشعريرة وبرد، أو دوار، أو ألم في الصدر، أو غثيان، أو درجة حرارة الجسم من 40 درجة مئوية أو أعلى.
    نصائح مهمة لتخفيف التعرق الزائد
  • مضادات التعرق: فهي تساعد على سد غدد التعرق، ويمكن استشارة الطبيب حول النوع الأفضل لك.
  • بطانات الإبط: هي عبارة عن وسادة أو بطانة تلبس أسفل الإبط لمنع العرق من الوصول إلى الملابس.
  • الملابس الفضفاضة: تكون الأفضل دائماً وابتعد عن الملابس ذات الألياف الاصطناعية.
  • الأحذية: الأحذية ذات الألياف الاصطناعية تسبب زيادة التعرق، لذلك ينصح بالمواد الطبيعية.
  • الجوارب: بعض الجوارب تكون أفضل في امتصاص الرطوبة مثل الجوارب السميكة والناعمة المصنوعة من الألياف الطبيعية.
    مع اقتراب فصل الصيف، تحدث تغييرات في الجسم مع ارتفاع درجة الحرارة وما ينتج عنها من التعرق الزائد لدى البعض بشكل ملحوظ.
    ما هو التعرق الزائد أو “فرط التعرق”؟

التعرق الزائد يحدث عندما تعرق أكثر مما تتوقع وفقاً لدرجة الحرارة المحيطة أو مستوى نشاطك أو إجهادك، وفق موقع Daily Medical Info.
ويمكن أن يسبب التعرق المفرط توقف الأنشطة اليومية والقلق والمشكلات الاجتماعية أو الإحراج لدى البعض، كما يمكن أن يؤثر على جسمك بالكامل أو على مناطق معينة فقط، خاصة باطن اليد أو باطن القدم أو الإبطين أو الوجه.
أسباب التعرق الزائد
إذا لم يكن للتعرق الشديد سبب طبي، فيطلق عليه اسم فرط التعرق الأساسي أو الأولي، وذلك عندما تصبح الأعصاب المسؤولة عن تحفيز الغدد العرقية مفرطة النشاط وتسبب مزيد من التعرق الزائد حتى عندما لا تكون هناك حاجة إليها. وقد يكون فرط التعرق الأولي وراثياً على الأقل.
لكن في حال كان التعرق الزائد يعود لسبب طبي، فهنا يطلق عليه اسم فرط التعرق الثانوي. أما أهم الأسباب الطبية التي قد تكون وراء هذه الحالة هي:

  • نقص السكر في الدم – التهاب بطانة القلب الداخلية – حمى نتيجة سبب غير معروف – النوبة القلبية – الإنهاك الحراري – فيروس نقص المناعة البشرية/ الإيدز – اضغط العصبي – سن اليأس – مرض الملاريا- السرطان
  • الملاريا – الآثار الجانبية لبضع الأدوية – السمنة – فرط نشاط الغدة الدرقية – بعض حاصرات بيتا ومضادات الاكتئاب
    متى يجب استشارة الطبيب؟
    اطلب عناية طبية فورية إذا وجدت أن حالة التعرق الزائد مصحوبة بقشعريرة وبرد، أو دوار، أو ألم في الصدر، أو غثيان، أو درجة حرارة الجسم من 40 درجة مئوية أو أعلى.
    نصائح مهمة لتخفيف التعرق الزائد
  • مضادات التعرق: فهي تساعد على سد غدد التعرق، ويمكن استشارة الطبيب حول النوع الأفضل لك.
  • بطانات الإبط: هي عبارة عن وسادة أو بطانة تلبس أسفل الإبط لمنع العرق من الوصول إلى الملابس
  • الملابس الفضفاضة: تكون الأفضل دائماً وابتعد عن الملابس ذات الألياف الاصطناعية.
  • الأحذية: الأحذية ذات الألياف الاصطناعية تسبب زيادة التعرق، لذلك ينصح بالمواد الطبيعية.
  • الجوارب: بعض الجوارب تكون أفضل في امتصاص الرطوبة مثل الجوارب السميكة والناعمة المصنوعة من الألياف الطبيعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *