استخدام جلد خنزير معدل الجينات في علاج حروق البشر

أعلن خبراء مستشفى ماساتشوستس الأمريكي، عن إجراء أول عملية من نوعها لتغطية جروح الحريق باستخدام جلد خنزير معدل الجينات.
ووفقا للخبراء، استخدم في هذه العملية جلد خنزير معدل وراثيا، حيث سبق أن تمت إزالة جين خاص، غير موجود عند البشر. أي بهذه الطريقة تمكن الأطباء من تخفيض احتمال رفض منظومة مناعة الجسم لهذا الجلد.
وضع الأطباء هذا الجلد في مرحلة الاختبارات الأولى على الجرح الناتج من الحريق في جسم المريض، بعد تنظيف المنطقة من الأنسجة الميتة، ووضعوا قطعة جلد الخنزير بحجم 5×5 سنتمترات، على الجرح مباشرة، إلى جانب الجلد البشري الذي حصلوا عليه من بنك الجلد، وربطوا الجلدين باستخدام المعدات الطبية والشاش. ويشير الأطباء إلى عدم ظهور أي أعراض جانبية، والتأم الجرح بصورة طبيعية.
تجدر الإشارة إلى ان جروح الحريق كانت حتى الآن تغطى بجلد مأخوذ من جسم المصاب أو من البنك الوطني للجلد. هذا الجلد يستخدم لتغطية الجرح وحمايته من العدوى إلى أن يلتئم جلد المصاب. ولكن هذه العملية ليست دائما في متناول الأطباء أولا لنقص الجلد في البنك، وثانيا ارتفاع تكاليف هذه العملية.
المصدر: فيستي. رو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.