ابتكار كرسي آلي يحل مشكلة آلام الظهر

تم ابتكار مقعد جديد من نوعه يمكن ارتداؤه والتحرك به إلى أي مكان ويمكن الجلوس عليه بسهولة لتلافي مشقة الوقوف طويلا، بحسب ما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
في التفاصيل، تم إطلاق اسم “لكس” Lex على المقعد الآلي، الذي ابتكرته شركة Astride Bionix، والتي تصفه بأنه عبارة عن هيكل خارجي، مصمم لتحسين الوقوف والراحة.
يتكون الجهاز من ساقين من الألمنيوم قابلين للطي ومعلقين بلوحة تتدلى حول مؤخرة مرتديه، ويتحول إلى ما يشبه المقعد على سطح صلب تقريبا، بعدما تبرز ساقان قابلتان للثني من الحزام المثبت على الوسط.
للاسترخاء!
كما عرضت الشركة المبتكرة نموذجا في مقطع فيديو يوضح أن من يرتدونه يمكنهم أن يضعوا أرجلهم في كافة الاتجاهات، ويستخدمه البعض أثناء انتظار وسائل النقل العام، أو أثناء الجلوس على منظر جميل من أعلى جسر، وكذلك الجلوس عليه أثناء التواجد بأحد المكاتب.
بدورها، تروج الشركة المبتكرة عبر موقعها للمشروع قائلة: “إن هناك بعض المشكلات المحيرة التي تواجهنا بشكل مستمر ولا يمكن حلها عن طريق تطبيقات الهواتف الذكية أو الأدوات الرقمية، ومن ثم فإن الكرسي “لكس” هو أداة إلكترونية ذات أعضاء آلية، يمكن ارتداؤها من الراحة وسهولة الحياة. إنه مصمم ليتيح الاسترخاء في أي مكان مع وضعية جلوس مثالية، وحماية للكتفين أثناء التنقل”.
ومن الاستخدامات غير المألوفة للمقعد المبتكر، تقول شركة آسترايد بيونيكس إن “لكس” يمكن أن يعمل كوسيلة للمساعدة في تخفيف الضغط الجسدي المتمثل في حمل حقائب الظهر الكبيرة أو الحقائب الأخرى، التي غالباً ما تمثل عبئا على العمود الفقري والظهر. وتوضح أنه يمكن استخدام “لكس” كوحدة “توزيع الأحمال”، والتي تعد في الأساس منصة صغيرة يمكن للمرء أن يثبت عليها حقيبته.
كما نوهت صحيفة “الغارديان”، بأن تخفيف آلام الظهر يعتبر أحد أبرز فوائد مقعد “لكس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.