الرئيسية / مقالات / ويستمر المخطط لمنع قيام دولة لشيعة العراق علاء الهندي مثالا- امير الاسدي
أمير الاسدي

ويستمر المخطط لمنع قيام دولة لشيعة العراق علاء الهندي مثالا- امير الاسدي

علاء الموسوي ، هندي يحمل الجنسية العراقية تم تعينه من قبل المرجع السيستاني ايراني لايحمل الجنسية العراقية رئيسا للوقف الشيعي،
ويجي واحد ويقول السيستاني ايراني ولا يحمل الجنسية العراقية لايتدخل بالسياسة،
زين رحمه الوالديك سيد؟ ليش تحقدون على العراقيين اهل الارض والمال الاصليين وهاي النتيجة طلع الهندي؟ اكبر حرامي وفاسد مثل صهركم حسين الشهرستاني ابن عم زوج بنتكم جواد الشهرستاني .
واق ويق واق.
الله لايوفقكم انتم وعوائلكم وبيوتاتكم
اليس هذه التعينات والمناصب التي يستلمها المقربون والغير مهنيين هي التي منعت شيعة العراق ان يتعالجو في مستشفيات محترمة والذهاب الى الهند و ايران وتركيا للعلاج.
ثم لو وضعنا الانسان المناسب الشريف في المكان المناسب لم نشاهد طلابنا وابنائنا تجلس على الارض في المدارس وكاننا قرية وليس دولة لها سبعة الاف سنة في عمق التاريخ اكتشفت الكتابة في ذلك العصر وامنت بالله قبل كل شعوب الارض.
ثم هذا الفساد الاداري والتعيين على المناصب من قبل من هب ودب منع ان يبنى شارع ولو بسيط في المناطق الشيعية اليس هذا هو ما انتم تريدون وهذا هو هدفكم؟
انتم السبب في كل ما اوصلت شيعة العراق الى التهلكة والتخلف والجهل  والفوضى  والموت اليومي
تطلبون تعيين فلان وعلان وبالاسماء من قبل مكتبكم وكل من تم تعينة وتوصية منكم اصبح اكثر اجراما وسرقة واستغلال السلطة من غيره من اللصوص .
ماذا تقولون الى الله بعد ذلك لماذا تعتمدون على الاجانب في امور العراق وتتركون ابناء البلد الاصلي فقط جنود لحمايتكم وعوائلكم  الم تعرف وانت العالم ماذا فعل امير الفقراء بوالي البصرة عثمان بن حنيف وقد بلغه أنه دعي إلى وليمة قوم من أهلها، فمضى إليها وقد قال وَلَوْ شِئْتُ لاَهْتَدَيْتُ الطَّرِيقَ، إِلَى مُصَفَّى هذَا الْعَسَلِ، وَلُبَابِ هذَا الْقَمْحِ، وَنَسَائِجِ هذَا الْقَزِّ
وَلكِنْ هَيْهَاتَ أَنْ يَغْلِبَنِي هَوَايَ، وَيَقُودَنِي جَشَعِي إِلَى تَخَيُّرِ الأطْعِمَةِ وَلَعَلَّ بِالْحِجَازِ أَوِ اليمَامَةِ مَنْ لاَ طَمَعَ لَهُ فِي الْقُرْص، وَلاَ عَهْدَ لَهُ بِالشِّبَعِ أَوْ أَبِيِتَ مِبْطَاناً وَحَوْلِي بُطُونٌ غَرْثَى وَأَكْبَادٌ حَرَّى
اليس هذا هو امامنا علي وانتم ولات الامر الان اين انتم من علي ثم اليس هذه المواد الغذائية التي يطلبها الهندي الموسوي جدا هي مطالب تخص فراش الليل؟
هل الهندي ماكنة جنسية وتحتاج الى معدات ادامة ماعلاقة العسل والقيمر بالوقف الشيعي غير ان الهندي يجامع النساء ورفع الزرور الى الصباح وتارك فقراء شيعة العراق في البراري والجوع وجبهات القتال.
واخيرا وليس اخرا اللهم انتقم من كل شخص سرق وارتشى وساهم في فقر شيعة العراق  ومنع قيام دولتهم وساهم في مانحن به من اذلال من قبل الغرباء ويذكر ان النائب الصيادي قد طالب باستجواب الهندي رئيس الوقف الشيعي  .
وقال النائب الصيادي، أن “رئيس ديوان الوقف الشيعي صرف قوائم والآف الفواتير لشراء العسل والقيمر واللحم المثروم لديوانا
الوقف الشيعي، فضلاً عن ملايين الدنانير الاخرى لشراء الكاهي وجبن العرب والفواكه في وقت يعيش العراقيين ازمة التقشف”، لافتاً الى أن “رئيس ديوان الوقف الشيعي لم يقم يوما بزيارة عوائل الفقراء وشهداء وجرحى القوات الأمنية والحشد الشعبي وضحايا الارهاب، ويستنكف مقابلة موظفي الديوان .”
ويستمر المخطط لمنع قيام دولة لشيعة العراق

ملاحظة: ليس معيب ان يكون الكثير ممن يحملون الجنسية العراقية جاؤوا الى العراق من الهند او باكستان او ايران او الشيشان وسجل نفسه وعائلته  بالسجل المدني العراقي باسماء احدى العشائر العراقية
كفلان الاسدي وفلان الكلابي وفلان الفتلاوي وفلان الموسوي وفلان الحسيني وفلان الحسني وفلان الهاشمي وفلان الربيعي  و و و و
بل المعيب ان يبقى يقدم مصلحة شعيط ومعيط وجرار الخيط على مصلحة العراق وان يكون العراق اخر ما يهمه.