زيورخ وجنيف في صدارة المدن الاغلى معيشة في العالم

كاي روسّر Kai Reusser و طوماس ستيفنس Thomas Stephens


على الرغم من ارتفاع تكلفة الخروج لمشاهدة مسرحية او أوبرا في سويسراـ توجد امكانية أيضا للترفيه عن النفس من دون مقابل، كالمشاركة مثلا في أوبرا الهواء الطلق بزيورخ.

إذا كنت ترغب في التمتّع باستراحة وأنشطة ترفيهية غير مكلفة، فعليك أن تتجنّب زيورخ وجنيف: فهاتان المدينتان السويسريتان من بين الأغلى تكلفة في العالم في هذيْن المجاليْن، وفق المؤشّر العالمي لتكلفة الحياة لعام 2019.

وكشف مؤشّر هذا العام الذي نشرت نتائجه يوم الثلاثاء بأن زيورخ هي رابع مدينة عالمية من حيث ارتفاع تكلفة المعيشة عموما، مباشرة بعد سانغفورة وباريس وهونغ- كونع، المدن الثلاث المتصدّرة لهذا التصنيف. واحتلت جنيف بالتوازي مع أوساكا في اليابان، المرتبة الخامسة عالميا.

وخلال السنوات الخمس الماضية، تحصلت العديد من المدن الأوروبية على لقب الأغلى تكلفة في العديد من المجالات، على سبيل المثال، التكاليف المنزلية والرعاية الشخصية، وأيضا قضاء الإجازات ومرافق الترفيه. وحاليا تتصدّر جنيف وزيورخ المدن الثلاث والثلاثين بعد المائة التي شملها هذا المؤشّر في المجاليْن المذكوريْن سلفا، بحسب بما أدلت به مؤلّفة الدراسة روكسانا شلاسيفا في حديث إلى swissinfo.ch.

“ربما يعكس هذا نفقات أكبر تنفقها هاتان المدينتان أو الأشخاص في سويسرا بشكل عام على الاحتياجات غير الضرورية. وزيوريخ وجنيف هما المدينتان الوحيدتان اللتان قمنا بمسحهما في سويسرا ، لكننا نعتبرهما ممثلتيْن لتكاليف المعيشة السويسرية عموما”، تضيف مؤلفة الدراسة.

ووفق سلاشيفا، يتعلّق الامر عند الحديث عن مجالي الترفيه والاستراحة ب “ثمن التلفزيون، والحاسوب، والاشتراك في مجلة أو صحيفة، وتذاكر الدخول إلى قاعات السينما، وتذاكر المسرح والأكل في المطاعم، وتكلفة التجوال في الخارج بصفة عامة”.

ورغم أن الدراسات الأخرى قد سلطت الضوء على ثمن القهوة والاكلات الخفيفة في سويسرا، فإن ذلك “لو حصل مع هذه الدراسة التي نحن بصددها لكان الوضع أسوأ بالنسبة لترتيب المدن السويسرية”، تقول مؤلفة الدراسة.

جنيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *