الرئيسية / متابعات / السويسريون يرفضون اخراج الطاقة النووية المنتجة للكهرباء من العمل

السويسريون يرفضون اخراج الطاقة النووية المنتجة للكهرباء من العمل

محمد الحسيني
محمد الحسيني

محمد الحسيني/ زيورخ
توجه الناخبون السويسريون اليوم الاحد 27. 11.  2016 الى صناديق الاقتراع للأدلاء بأصواتهم على الموافقة او الرفض على المبادرة الشعبية العامة التي تدعو الى برمجة اخراج الطاقة النووية من العمل (Atom ausstiegsinitiative  ) وحضر بناء محطات جديدة للطاقة النووية في سويسرا، والى تحديد فترة تشغيل المحطات القائمة  بـ 45 عاما على اقصى تقدير، والى التوقف نهائيا عن انتاج الطاقة  النووية في سويسرا بحلول 2029، وإيجاد  بديل نظيف عن الطاقة النووية باستخدام مصادر الطاقة المتجددة (المياه والرياح والشمس)، والمقدمة من حزب الخضر، على مستوى الفدرالية السويسرية، وفيما يخص كانتون زيورخ ( Kanton Zürich) طرحت مبادرتين شعبيتين  تخص الكانتون وهما  مبادرة حماية الأراضي الزراعية ( Kulturlandinitiative) المقدمة من حزب الخضر في كانتون زيورخ ، والمبادرة الشعبية  حماية الزواج  ( Schutz der Ehe ) . وكانت نتيجة الاقتراع  رفض المبادرة الشعبية الداعية الى برمجة اخراج الطاقة النووية من العمل وبنسبة 54.2%  بـ لا من أصوات المقترعين مقابل 45.8%  بـ نعم من أصوات المقترعين .

السويسريون يرفضون اخراج الطاقة النووية المنتجة للكهرباء من العمل
اما فيما يخص نتائج الاقتراع في كانتون زيورخ ( Kanton Zürich) للمبادرتين الشعبيتين وهما مبادرة حماية الأراضي الزراعية ومبادرة حماية الزواج فكانت كالتالي:
رفض مبادرة حماية الأراضي الزراعية بنسبة 58.98%  بـ  لا من أصوات المقترعين مقابل 41.02% بـ نعم من أصوات المقترعين، كذلك تم رفض مبادرة حماية الزواج بنسبة 80.91% بـ لا من أصوات المقترعين مقابل 19.09 % بـ نعم من أصوات المقترعين.
وأعلنت الحكومة والبرلمان السويسرية في العام 2011 وبعد الزلزال العنيف الذي ضرب اليابان ” موجات تسونامي العاتية” وادى الى دمار مفاعل فوكوشيما، عن قرار تاريخي ينص على ان ” محطات الطاقة النووية الخمس يجب ان تتوقف عن العمل نهائيا، مع نهاية دورة حياتها” وان لا يتم استبدالها، وخلال دورة حياتها يجب اتخاذ تدابير السلامة والأمان وفقا للمعايير التقنية، وتقدر بـ 50 سنة على الأرجح، وان الحكومة متفقة مع المبادئ الأساسية للمبادرة الا انها تعارض التعديل الدستوري المقترح من حزب الخضر، لأنها ترى ان تحديد سقف زمني يعني ” التعجيل في اغلاق محطات الطاقة النووية السويسرية”، مما يؤدي الى زيادة استيراد الكهرباء من الخارج، ولذلك تدعو الحكومة الى خروج “منظم وتدريجي من الطاقة النووية” وفق ما نصت عليه استراتيجية الطاقة لعام 2050 التي صادق عليها البرلمان مؤخرا، ولهذا تدعو الحكومة والبرلمان الناخبون برفض المبادرة، وعندما طرحت المبادرة للتصويت في البرلمان ( Nationalrat) بعد مناقشتها فكانت نتيجة التصويت  134 صوتا لا للمبادرة مقابل 59 صوتا بـ نعم للمبادرة وامتناع 2 صوت من التصويت، واما في مجلس الكانتونات ( Ständerat) فكانت نتيجة التصويت  32 صوت بـ لا للمبادرة مقابل 13 صوت مع المبادرة .
وتوجد في سويسرا خمسة محطات نووية لإنتاج الطاقة النووية للاستعمالات السلمية، مثل توليد الكهرباء والتطبيقات الطبية والصناعية والبحثية،

السويسريون يرفضون اخراج الطاقة النووية المنتجة للكهرباء من العمل

والمحطات مع تاريخ انشائها وكمية الطاقة التي تنتجها هي:
1ـ محطة بنزناو 1 النووية ( KKW Bensnau 1) سنة 1969 وتنتج 365 ميغاوات كهرباء.
2ـ محطة بنزناو 2 النووية ( KKW Bensnau 2)  سنة 1972 وتنتج 365 ميغاوات كهرباء.
3 ـ محطة موله بيرك النووية ( Mühleberg  KKW  ) سنة 1972 وتنتج  373 ميغاوات كهرباء.
4 ـ محطة كوسيكن النووية ( Gösgen  KKW) سنة 1979 وتنتج 985 ميغاوات كهرباء.
5 ـ محطة لايب شتات النووية ( Leibstadt  W KK) سنة 1984 وتنتج 1190 ميغاوات كهرباء.
وتغطي مجموع انتاج المحطات الخمس حوالي 40% من احتياجات الفدرالية السويسرية من الكهرباء، وكل المحطات النووية مقامة في الجزء الألماني من الفدرالية.
يذكر انه تجري اربعة اقتراعات سنويا في سويسرا، تشمل مختلف القضايا والقوانين والاجراءات التي تتعلق بالوضع المعاشي والاقتصادي والحكومي للمجتمع السويسري، وتقوم الاحزاب والمنظمات والجمعيات الاجتماعية بتقديم المبادرات في مختلف المجالات للتصويت عليها.

السويسريون يرفضون اخراج الطاقة النووية المنتجة للكهرباء من العمل