السويسريون يرفضون إلغاء رسوم الإذاعة والتلفزيون!

متابعة-محمد الحسيني

توجه الناخبون السويسريون اليوم الأحد 4 آذار 2018 إلى صناديق الاقتراع للأدلاء بأصواتهم للموافقة أو الرفض على” مبادرتين شعبيتين عامتين” تشمل كل كانتونات الدولة الفدرالية السويسرية، وأخرى تخص كل كانتون وبلدية تنظم مع الاقتراع الرئيسي العام، وهذه المبادرات هي:

الغاء رسوم الاذاعة واللفزيون

1 ـ مبادرة نو بيلاغ NO Billag “الغاء رسوم الإذاعة والتلفزيون وتحرير سوق الأعلام”
2ـ مبادرة “النظام المالي الجديد 2021″ Die neue Finanzordnung 2021
1ـ مبادرة نو بيلاغ No Billag ” الغاء رسوم الإذاعة والتليفزيون وتحرير الأعلام”
رفضت المبادرة بنسبة 71% بـ لا من أصوات المقترعين مقابل 29% بـ نعم من أصوات المقترعين،
تدعو هذه المبادرة إلى إلغاء رسوم الإذاعة والتلفزيون، وتحرير سوق الإعلام وتشجيع المنافسة الكاملة، بما يعود بالنفع على الجمهور والمقدمة من التنظيمات الشبابية التابعة لكل من الحزب اللبرالي الراديكالي، وحزب الشعب السويسري وبموجبها يتم الغاء قريب الأجل لرسوم هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية ، التي تقوم شركة ” Billag” بتحصيلها بموجب تفويض من الحكومة الفدرالية، وبما إن عقد الشركة سينتهي في نهاية عام 2018 فلن يكون للاقتراح تأثير على مستقبل الشركة بقدر ما سيهدد مستقبل هيئة الإذاعة والتلفزيون الوطنية ودورها السياسي والاجتماعي والاقتصادي والثقافي ، لان تمويلها قائم في الأساس على هذه الرسوم .

الضريبة المضافة

2 ـ مبادرة النظام المالي الجديد Die neue Finanzordnung 2021
تمت الموافقة على المبادرة بنسبة 83% بـ نعم من أصوات المقترعين مقبل 17% بـ لا من أصوات المقترعين
تعتبر الضريبة على القيمة المضافة المصدر الرئيسي لمداخيل الحكومة الفدرالية، تليها الضرائب الفدرالية المباشرة حيث تمثلان معا حوالي ثلثي الإيرادات الإجمالية.
وتدعو هذه المبادرة السماح للحكومة الفدرالية باستخلاص الضريبة الفدرالية المباشرة والأداء على القيمة المُضافة لمدة 15 عاما أخرى ومع أن الأمر يتعلق بحوالي ثلثي الإيرادات الضريبية للفدرالية التي ستكون على المحك من جديد،
وعلى مستوى كانتون زيورخ ” Kanton Zürich” طرحت مبادرة ” Volksinitiativ Lehrplan vors Volk” برنامج التعليم أمام الشعب
رفضت هذه المبادرة بنسبة 76% بـ لا من أصوات المقترعين، مقابل 24% بـ نعم من فبل المقترعين
وتدعو هذه المبادرة إلى برنامج تعليمي جديد تساهم في وضعه مكتب التعليم التابع لحكومة زيورخ ومختصين في العلوم والمعرفة والاقتصاد وإصلاح النظام القديم للتعليم في كانتون زيورخ

استمارة الضريبة

يذكر إن أي مبادرة شعبية عامة (تدعو إلى تغيير فقرة أو إضافة فقرة إلى الدستور) أو إصدار قانون جديد لا يمكن اعتماده إلا بحصولها على غالبية مزدوجة، أي غالبية أصوات الناخبين على مستوى الفيدرالية الوطنية وعلى غالبية أصوات الكانتونات، وتجري أربعة اقتراعات سنويا في سويسرا تشمل مختلف القضايا والقوانين والإجراءات التي تتعلق بالوضع المعاشي والاقتصادي والحكومي للمجتمع السويسري، وتقوم الأحزاب السياسية والجمعيات الاجتماعية والنقابات المختلفة بتنظيم المبادرات الشعبية في مختل المجالات وطرحها للتصويت عليها من قبل الناخبين السويسريين.

الضريبة المضافة